مطبخ

لهذه الأسباب لا يجب وضع المقلاة الساخنة تحت الماء البارد أو تنظيفها فوراً

لهذه الأسباب لا يجب وضع المقلاة الساخنة تحت الماء البارد أو تنظيفها فوراً

 

هل تتأرجح أواني الطبخ والمقالي فوق موقدك ولا تثبت بنحو متوازن؟ هل يحترق الطعام في أحد جانبيها ويبقى
غير مطهوّ في الجانب الآخر؟ إذا كان الأمر كذلك، فلا تلم إلا نفسك، لخرقك إحدى قواعد الطبخ الأساسية، وهي
وضع المقلاة الساخنة تحت الماء البارد.

لماذا يمنع وضع المقلاة الساخنة تحت الماء البارد؟

إذ يقول خبير تطوير العلامة التجارية لشركة «كالفالون» لصناعة أواني الطبخ، إنّ وضع المقلاة الساخنة تحت الماء
البارد يحدث صدمة حرارية بها، ما يمكن أن يخربها مع الوقت.

إذ إنّ خفض درجة حرارة المعدن بسرعة قد يؤدي إلى تشوهه أو انكساره، ما قد يجعل سطح المقلاة غير مستوٍ،

الطعام بالتساوي.

أما فيليسيا فراسون، مديرة الإنتاج في شركة «أول كلاد» لأواني الطبخ، فتقول إنّ المعادن تتمدد قليلاً بالحرارة في
ما يُعرَف بـ «التمدد الحراري»، وتنكمش بالتبريد في ما يعرف بـ «الانكماش الحراري».

وتؤكد لموقع Huffpost الأمريكي أنّ مقلاة بحجم 10 بوصة تتمدد إلى حجم 10.05 بوصة لدى تسخينها إلى حرارة 400 فهرنهايت، وتنكمش إلى حجمها السابق عند تبريدها لدرجة حرارة الغرفة مجدداً.

كما شددت فراسون على أنّ التمدد والانكماش الحراري صغيران للغاية، بحيث لا يمكن ملاحظتهما، إلا أنهما يؤثران بأواني الطبخ، لذلك نصحت بترك المقالي تبرد تلقائياً قبل غسلها.

ما الطريقة الأفضل لغسل الأواني؟

يمكن غسل الأواني عن طريق اتباع الخطوات الآتية:

  • ملء نصف الحوض بماء ساخن يمكن احتماله، ويمكن استخدام وعاء كبير لملئه بالماء بدلاً من الحوض.
  • ملء أوعية الطبخ والأواني التي تمتلك أوساخاً ملتصقة بها بالماء الساخن ووضعها جانباً مدة 10-15 دقيقة.
  • إضافة قطرتين من صابون غسيل الأطباق إلى الماء داخل الحوض، وتحريكه باستخدام اليدين، ليتكون محلول متجانس ملئ بالفقاعات داخله، ويمكن ارتداء القفازات المطاطية لحماية اليدين.
  • البدء بتنظيف الأواني الزجاجية، والأوعية الرقيقة المستخدمة للحلويات، والأطباق المستخدمة لتناول الطعام، ثم الانتقال لأوعية الطبخ التي تم نقعها جانباً، وبشكل عام يجب الحرص دائماً على تنظيف الأوعية الرقيقة والقابلة للكسر أولاً، ثم الانتقال للأوعية الأكثر اتّساخاً، وهي في العادة الأوعية المستخدمة للطهي؛ حتى لا تسبب اتساخ الحوض، وأدوات التنظيف المستخدمة.
  • البدء بغسل الأوعية عن طريق غمر الأطباق في الماء، وفرك الدهون، والصلصات، أو الطعام الملتصق بها عن طريق استخدام فرشاة مطبخ، أو إسفنجة، أو (سلكة الجلي) التي يجب تجنب استخدامها على المواد الحساسة؛ مثل الفولاذ المقاوم للصدأ.
  • الحرص على تنظيف كل جزء من الأوعية؛ بما في ذلك أيادي الأواني، والأكواب.
  • استبدال الماء وإضافة المزيد من الصابون عند امتلائه بالأوساخ، أو عند برودة المياه، أو اختفاء الفقاعات.
  • غسل الأواني بالماء الجاري من الصنبور، أو في الحوض الثاني بعد ملئه بالمياه الفاترة، ويمكن إضافة كوب من الخل الأبيض إلى ماء التشطيف؛ لمنع المعادن من الترسّب على الأطباق عند جفافها عند عسر المياه.

كما يمكن التنظيف بصودا الخبز

يمكن استخدام الخل وصودا الخبز لتنظيف الأواني عن طريق اتباع إحدى الطرق الآتية:

  • إضافة ملعقتين إلى ثلاث ملاعق صغيرة من صودا الخبز إلى الماء والصابون، لزيادة قوة التنظيف، وإزالة الروائح.
  • رش كمية جيدة من صودا الخبز على الأواني الفخارية، والمقالي، وتركها عدة دقائق، واستخدام إسفنجة مرطّبة بالقليل من الماء الساخن لتحويلها إلى عجينة؛ لإزالة الدهون الملتصقة، وبقايا الطعام الجافة، ويمكن ترك العجينة عليها طوال الليل؛ لإزالة البقع العنيدة.
  • إزالة بقع القهوة والشاي الموجودة داخل الأكواب، وأواني القهوة، وأباريق الشاي عن طريق إضافة ربع كوب من صودا الخبز إلى 950 مل من الماء الدافئ، ووضع المحلول بداخلها، ثم تركها مدة ساعة، كما يمكن فرك الأكواب بمزيج من الخل والملح.
  • صنع عجينة عن طريق خلط ثلاثة أجزاء من صودا الخبز مع جزء من الماء، واستخدامها لتلميع الأواني الفضية، والأطباق، عن طريق فركها بالعجينة، ثم غسلها بالماء الدافئ، ثم تجفيفها بقطعة قماش ناعمة.
  • نقع أوعية حفظ الطعام البلاستيكية في خليط من صودا الخبز والماء الساخن طوال الليل؛ لإزالة روائح الطعام عنها تماماً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق