أنتي وطفلك

السمنة والبلوغ المبكر لهما تأثير سلبي على قلوب الفتيات

السمنة والبلوغ المبكر لهما تأثير سلبي على قلوب الفتيات

كشف البحث الأولي الذي سيتم تقديمه في الجلسات العلمية لجمعية القلب الأمريكية  16-18 نوفمبر
2019 في فيلادلفيا، عن تدهور صحة القلب في سن المراهقة للفتيات أكثر من الرجال.

ووفقاً للموقع الطبى الأمريكى “HealthDayNews”، قال العلماء أن الجلسات العلمية للجمعية الأمريكية
هي تبادل عالمي سنوي رئيسي لأحدث التطورات في علوم القلب والأوعية الدموية للباحثين والأطباء.

أشار الباحثون إلى أن صحة القلب والأوعية الدموية عند الفتيات المراهقات تتدهور مبكراً ويعانين من
ضعف عضلة القلب والأوعية الدموية أكثر من غيرهم.

وقالت هولي جودنج، أستاذة مساعدة في طب الأطفال في بجامعة إيموري في أتلانتا بولاية جورجيا،
إن عوامل الخطر التي تسهم في أمراض القلب يمكن أن تبدأ في وقت مبكر من الطفولة والمراهقة.

وتشمل عوامل الخطر هذه السمنة والتبغ وشرب الكحوليات.

وتعتبرالسمنة والخمول البدني من أكبرالعقبات التي تواجه الشباب اليوم ، حيث يعاني ما يقرب من 24
مليون طفل تتراوح أعمارهم بين 2 و 19 من الوزن الزائد أو السمنة، و 15٪ من المراهقين لا يتلقون تمارين
كافية، وهي مشكلة أكثر شيوعًا بين الفتيات أكثر من الفتيان (19٪) مقابل (11٪) ، وفقا لبيانات عام 2015.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق