الأسرة والمجتمع

هل يصدر رضيعك أصواتاً أثناء نومه تعرفي على الأسباب !

يصدر الرضيع خصوصاً خلال شهوره الأولى أصواتاً قد تبدو غريبة بعض الشيء بالنسبة لأمّه
ما يدفعها إلى القلق، على الرغم من أنّ هذه الأصوات تعتبر طبيعيّة في أغلب الأحيان. فإذا
لاحظت مؤخراً إصدار رضيعك لهذه الأصوات رافقينا في هذا الموضوع حيث سنعرّفك إلى بعض
الأسباب التي قد تؤدّي إلى هذه الحالة.

لماذا يصدر رضيعك أصواتاً خلال نومه؟

1- غالباً ما يصدر الرضيع أصواتاً أثناء نومه في حال لم تقم الأمّ بمساعدته على التجشؤ بعد إطعامه.
ومن الضروري هنا التأكد من تجشؤ الطفل بعد إرضاعه وإعطائه الوقت اللازم لذلك خصوصاً أنّه قد
يتجشؤ لأكثر من مرّة.

2- يفرز الرضيع نسبة عالية من اللعاب خلال شهوره الأولى ما قد يسبب له صعوبة في إبتلاعها
إضافة إلى الإرتجاع الحامضي الذي يدفعه بدوره إلى إصدار أصوات غريبة أثناء نومه.

3- يعاني الرضيع في هذه المرحلة العمريّة من زيادة ملحوظة في كمية مخاط الأنف الذي في حال
لم يتمّ التخلّص منه بشكل سليم، يدفعه إلى إصدار أصوات توحي بإنزعاجه وإختنافه أثناء نوهه.
من الضروري هنا إستخدام مضخّة مخصصة لإمتصاص هذا المخاط وبخاخ الأنف الخاص بالأطفال.

متى يجب أن تقلقي من هذه الأصوات؟

لا يجوز القلق من هذه الأصوات في حال إرتبطت بالأحد الأسباب المذكورة أعلاه. إلّا أنّ حالات
معينة تستوجب إستشارة طبيب الأطفال المختصّ بغية الحدّ من آثارها السلبية على الرضيع
ومعالجتها بالطرق السليمة.

كيف تتعاملين مع الارتجاع عند طفلك؟

فعندما يصاب الرضيع بإلتهاب الأنف والأذن مثلاً سيصدر حتماً الأصوات أثناء نومه، ويستحسن
هنا إستشارة الطبيب الذي سيصف له الدواء المناسب بعد تشخيص حالته. من الضروري كذلك
إستشارة طبيب الأطفال في حال إزدادت وتيرة تنفّس طفلك بشكل ملحوظ مع إرتفاع الأصوات
إذ قد تشير هذه العوارض إلى حالات تستدعي المتابعة الطبيّة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق